تفاصيل اجتماع عاصف أعلن فيه العماري استقالته.. توعد فيه “البام” برلمانييه ورؤساء جماعات

أنا الخبر ـ اليوم24

وجه بلاغ المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، والذي أعلن رسمياً تقديم أمين العام لاستقالته من قيادة الحزب، البرلمانيين ورؤساء الجماعات المنتمين لـ”البام”.

وتعود الحزب بمحاسبة رؤساء الجماعات المنتمين إليه بقرارات في حقهم، وأشار إلى أن من سوف تهمهم هذه الأخيرة، هم “من لم يلتزموا بقراراته وتوجيهاته”، كما ذكر أن عدد من المسؤولين في الجماعات “ربطوا اخفاقهم بغياب الإمكانيات وعدم تفاعل الحكومة معهم”. فضلاً عن توجيه قيادة “البام” لتهديد مباشر بنشر أسماء البرلمانيين الذين لا يلتزمون بالحضور في أشغال غرفتي البرلمان.

وجاء في بلاغ قيادة الحزب، الصادر قبل قليل، من مساء اليوم الاثنين، أنه وبعد ما “استمع المكتب السياسي لعروض وتدخلات الأعضاء بما فيها عرض الأمين العام إلياس العماري، ولجنة تقييم تسع سنوات من عمر الحزب، وتقرير بأنشطة الفريقين البرلمانيين والمؤسسة الوطنية للمنتخبين، كذا تقارير أخرى عمت الجوانب التنظيمية والإدارية للحزب”.

بعد كل ما سبق، حسب البلاغ ذاته، “خلص المكتب السياسي إلى مجموعة من الخلاصات والاستنتاجات المرتبطة بمدى الالتزام والانضباط لقرارات الحزب وهيئاته التقريرية”.

ومن أبرز الخلاصات والاستنتاجات التي ذكرتها قيادة حزب الأصالة والمعاصرة في بلاغها، أن “بعض رؤساء الجماعات الترابية عبروا للحزب على أنهم لا يمكنهم الاستمرار في تأدية وظائفهم بشكل سليم نتيجة ضعف الإمكانيات وعدم التفاعل الإيجابي للحكومة معهم، كما أن البعض الآخر من رؤساء الجماعات سيعلن الحزب عن قرارات بحقهم بسبب عدم التزامهم بتوجيهات وقرارات الحزب”.

إلى ذلك، وفي ما يتعلق بأداء البرلمانيين والمستشارين، قرر المكتب السياسي لـ”البام”، أنه “سينذر البرلمانيين الذين لم يحترموا مدونة السلوك كما سيتم الإعلان عن أسماء المتخلفين عن جلسات البرلمان ولجانه الدائمة للرأي العام، وذلك التزاما بمبدأ ربط المسؤولية بالمحاسبة واحتراما للشعار الذي رفعه الحزب خلال حملته الانتخابية وهو التغيير الآن”.

جدير بالذكر، أن حزب الأصالة والمعاصرة، كشف في بلاغه  رسمياً أن أمينه العام إلياس العماري، قدم استقالته من منصبه.

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz