تفاصيل الاعتداء على ابنة هيرفي رونار بهراوات الأمن بالكوت ديفوار – فيديو

أنا الخبر ـ بالعربية LeSiteinfo

تعرضت ابنة الناخب الوطني، هيرفي رونار، للاعتداء الجسدي على يد الأمن الإيفواري، عقب نهاية المباراة الحاسمة التي جمعت المنتخب الوطني بنظيره الإيفواري، السبت الماضي.

وفي هذا السياق أفاد مصدر مطلع، أنه مباشرة بعد نهاية المباراة منعت المصالح الأمنية طبيب المنتخب الوطني، من الالتحاق بمستودع الملابس، موجهين له عدة ضربات ألقي بسببها على الأرض، ليتمكن فيما بعد من الدخول.

وأضاف المصدر نفسه، أن الأمن الإيفواري انهال أيضا بالضرب بالعصي والهراوات على ابنة مدرب الفريق الوطني، كانديد رونار، بالرغم من إفصاحها عن هويتها، مشيرا إلى أن الاعتداء الذي تعرضت له يعدا انتقاما مباشرا من والدها.

وشهدت أبيدجان اعتداء شنيعا على الجمهور المغربي، الذي تكبد عناء التنقل لمساندة أسود الأطلس، إذ قامت القوات الأمنية الإيفوارية برشهم بمجموعة من المواد السامة قبل بداية المباراة.

تجدر الإشارة إلى أن المنتخب المغربي استطاع حجز تذكرة العبور لكأس العالم، المزمع عقده بروسيا سنة 2018، بعدما فاز على منتخب ساحل العاج بهدف دون رد جزاء.

اترك تعليقا

أعلمني عن
‫wpDiscuz