مفاجأة.. إسبانيا ضد هذا المشروع الكبير بالمغرب والسبب لا يصدق

أنا الخبر ـ اليوم24

كشف والي بنك المغرب، عبد اللطيف الجواهري، أن الجارة الشمالية للمغرب، إسبانيا، كانت ضد مشروع إقامة وحدات لإنتاج السيارات من طرف الشركة الفرنسية «رونو نيسان» في المغرب.

الجواهري، الذي كان مساء أول أمس يدافع عن قرار تعويم الدرهم أمام البرلمان، قال، في معرض حديثه عن الأوضاع الدولية المتسمة باشتداد المنافسة والتقلبات الاقتصادية، إنه بشأن مشروع رونو «كنا في صراع مع دول متقدمة.

مثلا، إسبانيا فعلت كل ما أمكنها لكي لا يكون المشروع في المغرب».

مصدر مطلع قال لـ«أخبار اليوم» إن شركة رونو الفرنسية تتوفر على وحدات صناعية كبيرة في إسبانيا.

هذه الوحدات، وإن كانت تتخصص في مرحلة متطورة من تصنيع السيارات، فإن مدريد تخشى تطور التجربة المغربية إلى درجة تسحب منها هذه المصانع.

loading...

اترك تعليقا

  Subscribe  
أعلمني عن