“البوليساريو” تفقد صوابها وتلوح بحرب عصابات ضد المغرب

أنا الخبر ـ متابعة

وجدت جبهة البوليساريو نفسها في عزلة حقيقية وذلك إثر تبني الأمين العام للأمم المتحدة مقترحا جديدا يهدف إلى إلغاء ما يسمى بالمنطقة العازلة التي تشرف عليها بعثة المينورسو بعد التوترات الأخيرة التي خلفتها استفزازات الجبهة وخروقاتها شرق الجدار الأمني المغربي.

وحسب مصادر مطلعة، فإن البوليساريو صدمت من القرار الجديد والذي ستصبح بموجبه المنطقة العازلة، والتي تصطلح عليها الجبهة اسم المناطق المحررة، تحت إمرة وسيادة المغرب كما كان عليه الحال قبل موافقة المملكة على جعلها تحت إشراف الأمم المتحدة عند توقيع اتفاق وقف إطلاق النار بداية التسعينيات.

هذا وهددت البوليساريو بإعلان حرب عصابات على المغرب إن تم بالفعل تبني القرار رسميا، بينما حذرتها الأمم المتحدة من خطورة التجاوزات التي تقدم عليها بالمنطقة. (أخبارنا)

loading...

اترك تعليقا

  Subscribe  
أعلمني عن