بعد “دعم” القناة الثانية للمقاطعة..هذه هي التعليمات التي أصدرها “العثماني” لوزرائه

أنا الخبر ـ متابعة

يبدو أن حربا جديدة قد اندلعت بين قناة دوزيم والحكومة التي يقودها حزب العدالة والتنمية بعدما قامت القناة الثانية وبشكل فاجأ الجميع بعرض تقارير على نشراتها الإخبارية تنتقد تعاطي الحكومة مع حملة المقاطعة الشعبية وتدعم المواطنين في توجههم.

فقد أكدت مصادر من داخل القناة الثانية أن وزراء الحكومة رفضوا الدعوة التي وجهتها لهم القناة للمشاركة في لرنامج “حديث مع الصحافة” والذي سيتطرق لحملة المقاطعة الشعبية.

وحسب معد البرنامج، فإن الوزراء الذين تم الاتصال بهم تهربوا من الحضور، حيث أفادت مصادر مطلعة أن تعليمات صدرت من العثماني منع أعضاء الحكومة من التعامل مع دوزيم، كرد على الطريقة التي تعاملت بها مع الحدث. (عن أخبارنا)

loading...

اترك تعليقا

  Subscribe  
أعلمني عن