مطالبة شعبية بإرجاع 1700 مليار إلى صندوق الدولة

أنا الخبر ـ الأسبوع

1700 مليار، هي الأموال التي لهفها موزعو البنزين خلال السنة الماضية، والسنة التي قبلها، وقال النائب البرلماني بلافريج، أنهم ربحوها بطريقة غير أخلاقية، وهو طلب يظهر أنه أصبح مطلبا حكوميا وبرلمانيا وحزبيا، وشعبيا، مادام نواب البرلمان، أدركوا من خلال دراستهم، أنها كما أجمعت الصحف كلها، أنها فضيحة.

وكان العرض الذي قدمه النائب بوانو، قد كشف بصريح العبارة، أن أصحاب الشركات الموزعة للبنزين، زادوا درهما في كل لتر بطريقة غير شرعية، بينما عدد اللترات التي بيعت في سنين، يبلغ ستمائة وخمسين مليون لتر.

بقي على الحكومة، أن تحدد الطرق التي سترغم بها الشركات المعنية، بإرجاع ما أخذوه، لأن ضخ 1700 مليار في صندوق الدولة، من شأنه أن ينعش الاقتصاد ويحل كثيرا من المشاكل المعلقة.

loading...
1 Comment threads
0 Thread replies
0 Followers
 
Most reacted comment
Hottest comment thread
1 Comment authors
  Subscribe  
الأحدث الأقدم الأكثر تقييما
أعلمني عن
Nacer

Le gouvernement est incapable de mettre en valeur les 17000 millions volés inhumainement. Parce que ses membres ont leur part de cet argent volé.