الفتاة التي أقامت حفلة خطوبتها على صديقتها بوجدة تستسلم للضغوطات وهذا ما اعترفت به

أنا الخبر ـ أخبارنا

بعد الضجة الواسعة التي خلفها تسريب فيديو وصور لما قيل أنه خطوبة جمعة شاذتين جنسيا وما رافقها من انتقادات وضغوط على بطلتي الواقعة وعائلتيهما، خرجت اليوم إحدى الفتاتين بتدوينة نشرتها على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعي إنستاغرام .

الفتاة المدعوة هبة اعترفت في تدوينتها بأنها لم تعد قادرة على تحمل الشتائم وعبارات الانتقاد التي لم تتوقف، حيث كتبت :”أنا غالطة من ساسي لراسي ولكن صافي”، مضيفة بالقول: “نقدر نكون غلطت، أه نقدر نكون خايبة أه، لكن علاش كتجيو تعصبوني وأنا ما أذيتكومش، ما درتليكم حتى حاجة ضراتكم، وكتجبدو واليديا حشومة عليكم أخوتي، صافي بعدو مني عمري قلت شي كلمة ديال العيب لشي واحد”.

للإشارة فإن عائلة إحدى الفتاتين كانت قد أعلنت تبرؤها من ابنتها بفعل تصرفاتها المشينة التي توجت بفضيحة صور الخطوبة.

loading...
  Subscribe  
أعلمني عن