يُثير إبراهيم دياز، نجم ريال مدريد، جدلاً واسعاً حول اختيار المنتخب الذي سيدافع عن ألوانه.

في هذا الصدد كشفت مصادر موثوقة أن دياز لم يُعِطِ أي جواب نهائي للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم أو للاتحاد الإسباني حتى صباح اليوم الأحد.

وطلب دياز من الجامعة المغربية منحه المزيد من الوقت قبل حسم موقفه، بينما بدأ بالفعل الإجراءات الإدارية للحصول على الجنسية المغربية.

ويواجه دياز ضغوطاً كبيرة من مسؤولي الاتحاد الإسباني الذين يُغرونه بالمشاركة في بطولة أمم أوروبا القادمة.

لكن علاقته المتوترة مع لويس دي لا فوينتي، مدرب “لاروخا”، تُرجح كفة المنتخب المغربي.

وأكد إبراهيم دياز للجميع أنه سيحسم قراره النهائي خلال الأسبوع المقبل، باختيار المنتخب الذي سينضم إلى معسكره الإعدادي القادم.

يُذكر أن دياز من أصول مغربية، ويمعجب كثيراً بمشروع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، وما حققه “أسود الأطلس” في كأس العالم الأخيرة.

ويُتابع الجميع بترقب كبير قرار دياز، الذي سيُحدد وجهة مسيرته الدولية.

تعليق واحد

  1. كيفاش هو بدأ بالفعل الإجراءات للحصول على الجنسية المغربية وانتم تقولون هو من أصول مغربية ؟؟؟؟؟

اترك تعليقاً