تخفيض عدد ساعات الدراسة.. توضيح عام من وزارة التربية الوطنية في التفاصيل،

أكدت وزارة التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة أن الأنباء المتداولة بخصوص تعديلات كبيرة في النظام التعليمي للعام الدراسي الجديد ليست سوى شائعات بلا دليل.

وقد شهدت منصات التواصل الاجتماعي تناقل معلومات تفيد بأن العام الدراسي الجديد سيحمل تغييرات مثل تخفيض عدد ساعات الدراسة وإلغاء الامتحانات المحلية وتحديث المناهج.

من جهة أخرى، أعلنت الوزارة عن المواعيد الجديدة للامتحانات الوطنية والجهوية والإقليمية.

وفقًا للوزارة، ستُعقد الجلسة العادية للامتحان الوطني الموحد للبكالوريا لجميع الفروع في الأيام 10 و11 و12 و13 يونيو، بينما ستُجرى الجلسة التصحيحية في الأيام 8 و9 و10 و11 يوليو.

كما سيُعقد الامتحان الجهوي الموحد للسنة الأولى بكالوريا لجميع الفروع في 5 و6 يونيو، وستُجرى الجلسة التصحيحية في 3 و4 يوليو.

وبالنسبة للمرشحين الأحرار، سيُعقد الامتحان الجهوي الموحد في نفس تواريخ الجلسة العادية والتصحيحية.

تعليق واحد

  1. بويمطاون on

    قبل تعديل التوقيت يجب تكثيف الجهود لجبر الضرر الذي لحق فئات عريضة من ضحايا نظامي 85 بتمتيعهم بتعويض خاص عن مجموعة من أشكال الظلم كالاكتظاظ في الأقسام وتجميد الترقي والعمل بساعات تضامنية فرضت عليهم قسرا.
    الأمر إذن يقتضي تأسيس اتحاد متضرري النظامين وتخصيص تعويض لهم عن سنوات الرماد التي كابدوها بسبب عدم الاهتمام بأوضاعهم وإهمال سوء عيشهم وسكنهم وتنقلاتهم وعلاجهم في مناطق أشبه بالسجون والزنازن.

اترك تعليقاً