أنا الخبر| analkhabar|

شهدت أسعار النفط استقرارًا نسبيًا في مستهل تعاملات اليوم الثلاثاء، حيث تراوحت الأسعار حول مستوياتها السابقة، وذلك في ظل ترقب المستثمرين لبيانات التضخم الأمريكية الرئيسية ونتائج اجتماع الاحتياطي الفيدرالي.

وتشير تقارير صادرة عن منصة الطاقة المتخصصة (مقرها واشنطن) إلى أن المستثمرين يتابعون باهتمام نتائج اجتماع السياسة النقدية للبنك المركزي الأمريكي، بهدف تكوين توقعات أوضح بشأن مسار التضخم وتأثيره على الطلب العالمي على الوقود.

يُذكر أن أسعار النفط قد شهدت ارتفاعًا ملحوظًا بنهاية تعاملات يوم الاثنين 10 يونيو، حيث قفزت بنسبة 3%، أي ما يعادل دولارين ونصف، ليتجاوز خام برنت القياسي حاجز 81 دولارًا للبرميل.

ويأتي هذا الارتفاع بعد اتجاه هبوطي شهدته أسعار النفط خلال الأيام الماضية، حيث سجلت خسائر أسبوعية بنهاية تعاملات يوم الجمعة 7 يونيو، وذلك عقب تطمينات من السعودية وروسيا بشأن استعدادهما لتعليق أو تعديل اتفاقات خفض الإنتاج بشكل مؤقت.

اترك تعليقاً