Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

خطوة أخرى من إسبانيا تأكيدا منها على الإعتراف بمغربية الصحراء

أنا الخبر ـ متابعة

أكد لويس غارسيا مونتيرو، المدير العام لمعهد “سيرفانتس” الذراع الثقافي لوزارة الخارجية الإسبانية، أن بلاده تنوي توسيع قاعدة مراكزها في المغرب لتشمل الصحراء عن طريق افتتاح مؤسسة بمدينة العيون.

وخلال مشاركته في نشاط احتضنته مدينة طنجة هذا الأسبوع تزامنا مع احتفالات مرور 3 عقود على تأسيس المعهد الثقافي التابع لوزارة الخارجية الإسبانية، قال مونتيرو، في تصريحات لموقع “إستريتشو نيوز” الناطق بالإسبانية، إن المؤسسة تعمل مستقبلا على إنشاء مركزين جديدين في المغرب ويتعلق الأمر بواحد بمدينة أصيلة والآخر بمدينة العيون.

وكان مونتيرو يُجيب على سؤال حول انتشار اللغة الإسبانية بالمغرب، حين ذكر بوجود 6 مراكز تابعة للمعهد في المملكة بالإضافة إلى عدة ملحقات ما يجعلها مرجعا في هذا المجال، وأضاف حاليا “نعمل جاهدين على أن نوصل معهد “سرفانتس” لمدن أخرى على غرار مدينتي العيون وأصيلة”، وهو الأمر الذي يمثل موقفا رسميا إسبانيا يقر بانتماء الصحراء للجغرافيا المغربية.

وتُعد هذه هي المرة الأولى التي يصدر فيها عن المدير العام للمؤسسة، المسؤول عن المعهد الذي تنتشر فروعه في 88 دولة، من بينها تلك الموجودة في طنجة وتطوان والرباط والدار البيضاء ومراكش وفاس، تصريح يؤكد فيه رغبة مدريد في تدشين فرع جديد في منطقة الصحراء، بل ويعتبره جزءا من خارطة انتشار المعهد.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات