زيادة جديدة في أسعار المحروقات و شركات التوزيع تستغل الفراغ القانوني حول التسقيف

أنا الخبر ـ متابعة

تواصل شركات توزيع المحروقات في المغرب استغلال الفراغ الكبير فيما يخص تقنين أسعار المحروقات للتصرف في هذه الأسعار بما يخدم مصالحها.

و رغم الالتزامات التي أعلنتها الحكومة غير ما مرة على لسان وزيرها الوصي على القطاع، لحسن الداودي، الذي لوح مرارا بورقة تسقيف الأسعار، و رغم أن اللجنة الاستطلاعية التي شكلها مجلس النواب تقدمت برزمة كبيرة من التوصيات من شأنها إضفاء العدالة على هذه الأسعار، إلا أن كل هذا لم يجبر شركات توزيع المحروقات على عدم التلاعب بالأسعار.

وفي هذا الصدد،  كشفت صحيفة “العلم” أن هذه الشركات واصلت الزيادة في أثمان البنزين والغازوال قبل ثلاثة أيام، بعدما كانت قد أضافت زيادة أخرى قبل خمسة عشر يوما السابقة، و قبلها زيادة أخرى قبل شهر، إلى أن صارت أسعار البنزين و الغازوال أغلى من الأسعار التي كانت معتمدة قبل إنخفاض أسعار النفط في الأسواق العالمية قبل حوالي شهرين من اليوم ، رغم أن الأسعار في السوق العالمية كانت آنذاك أغلى مما عليه اليوم. (عن أخبارنا)

  Subscribe  
أعلمني عن