سماع صراخ سيدة داخل قبرها بعد دفنها بأسبوع ببن حمد

عن أخبارنا

عاشت مدينة بن حمد مساء أمس الأربعاء رعبا حقيقيا بعد بسبب الحادثة التي كانت مقبرة المدينة مسرحا لها، حيث سمع أشخاص لصراخ منبعث من قبر سيدة تم دفنها قبل حوالي 8 أيام.

الشهود الذين سمعوا صراخ الاستغاثة أصيب بالرعب والذهول، حيث قاموا بربط الاتصال بالشرطة مطالبين بفتح القبر مجددا واستخراج السيدة التي يبدو أنها لا تزال على قيد الحياة، حيث تم إبلاغ وكيل الملك بالواقعة ليعطي تعليماته باستخراج الجثة مجددا وفحصها تحت إشراف طبيب شرعي.

المثير في الأمر هو أن إخضاع الجثة للفحص الطبي أظهر بما لا يدع مجالا للشك أن السيدة قد توفيت بالفعل قبل 8 أيام ليعاد دفنها مجددا في قبرها السابق وسط رعب الحاضرين.

  Subscribe  
أعلمني عن