عادات قبيحة..؟؟

NN8Hh

لا تضغطي على الحبوب في الوجه أو أي جزء من الجسم: تعد قاعدة الحبة الملتهبة أضعف نقطة فيها و أثناء ضغطها تنفجر القاعدة إلى الداخل و ينتشر الالتهاب في الطبقات الداخلية من البشرة مسببا التهابا في الجلد مما يؤدي ذلك إلى تأخير الشفاء لمدة أطول و عدم التئام الجرح بسهولة ، و الطريقة السليمة لتعامل مع مثل هذه الحبوب هي إما بمعالجتها بمحلول بينزويل البيروكسايد أو مراجعة طبيب الجلدية . – لا تحاولي إزالة الشعر المنغرس بالجلد باستعمال الملقاط أو المشبك: فهذا يؤدي إلى تلف الجلد و حدوث نزيف داخلي في الطبقات الرقيقة من الجلد يسبب ظهور بقع داكنة موضع الشعرة و ربما انتشارها إلى مساحة أكبر . والحل غما إهمال هذه الشعيرات أو إذا كانت ملتهبة يجب مراجعة طبيب الجلدية حيث يقوم بإزالتها جراحيا من خلال شق صغير جدا بالمجهر ليساعده على التحكم بالنزيف قبل حدوثه و نزع الشعرة المنغرسة تحت الجلد . – لا تبالغي في استعمال الكريمات الموصوفة لك سابقاً دون استشارة طبيب الجلدية : السبب أن بعض الكريمات الموصوفة حتى ولو كانت مجرد ( ريتين إيه) مثلاً تنفع البشرة في بعض الأوقات و تضرها في أوقات أخرى ، وبعضها قد يكون يحتوي على مضاد حيوي يؤدي إلى تكراره إلى ظهور بكتيريا مقاومة للعلاج ، و ربما تحتوي بعض هذه الكريمات على نسبة عالية من الكورتيزون يؤدي استعماله المتكرر إلى ترقق الجلد و تلفه ، فتأكدي من عدم استعمالها إلا بعد استشارة الطبيب الذي وصفها لك . – لا تكثري من لمس أو جذب قشرة الجرح الملتئم: أثناء التئام الجروح أو الحبوب تظهر قشرة الالتئام الداكنة فلا تحاولي لمسها أو نزعها أو العبث بها و خاصة إذا كانت على الوجه لأن ذلك يؤدي إلى سقوطها و إعادة ظهورها مع احتمال ظهور ندبة دائمة في محلها والحل أن تحاولي مقاومة الرغبة الملحة في لمسها أو جذبها أو العبث بها و ربما تطلب الأمر وضع لصقة جروح صغيرة عليها لحين التئامها…

  Subscribe  
أعلمني عن