Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

“قصارة خايبة” بين شبان وفتيات ضواحي أكادير تنتهي بكارثة خلفت قتلى وجرحى

أنا الخبر ـ متابعة 

أفادت مصادر مطلعة، أن منطقة سيدي بيب، ضواحي أكادير، إهتزت في وقت مبكر من صبيحة اليوم السبت 15 ماي الجاري، على وقع جريمة قتل بشعة راح ضحيتها عشريني بعد جلسة خمرية.

وحسب مصادر ما ذكرته “أكادير24“، فإن الواقعة تفجرت صبيحة اليوم بعدما تم نقل شخصين في حالة خطيرة إلى المستشفى الجهوي الحسن الثاني بأكادير بعد تعرضهما لإعتداء شنيع من طرف جزار يعمل بمجزرة سيدي بيبي.

وأضافت مصادر الجريدة، أن أربعة أشخاص كانوا في جلسة حميمية رفقة فتيات داخل أحد المنازل بمركز سيدي بيبي، حيث كانوا يعاقرون الخمر لوقت متأخر من الليل، قبل أن ينشب خلاف بينهم ما أدى بالجاني إلى إخراج شاقور وانهال به على غريمه، ليتركه مدرجا في دمائه، قبل أن يطارد شخصا ثالثا بالشارع العام ويصيبه بجروح بليغة، ثم لاذ بعدها بالفرار لوجهة مجهولة.

ذات المصادر أكدت بأنه تم نقل الضحايا على وجه السرعة للمستشفى، حيث تم إنقاذ أحدهم فيما توفي الثاني مباشرة بعد دخوله لمستشفى الحسن الثاني بأكادير.

هذا، ومباشرة بعد علمها بالفاجعة، فعلت مصالح الدرك الملكي بسيدي بيبي تحريات ميدانية وتقنية مكنت من توقيف المتهم الرئيسي وثلاثة أشخاص آخرين كانوا رفقته. حيث تم إخضاعهم لتدابير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات