لهذا السبب.. ضروري الفوز على جنوب أفريقيا وبأي ثمن

أنا الخبر ـ شوف تيفي

يواصل المنتخب الوطني المغربي استعداداته لقمة جنوب إفريقيا، والتي يلتقي من خلالها الفريقان غدا الاثنين على الساعة الخامسة بملعب السلام، وذلك لحساب الجولة الثالثة من كأس الأمم الافريقية لكرة القدم الثانية والثلاثين.

وأكد المدرب الفرنسي هرفي رونار قائد الأسود في الكان أن المباراة ضد جنوب افريقيا لن تكون سهلة بالمرة، حيث قال رونار، في الندوة الصحفية التي عقدها، قبل قليل، في قاعة الندوات التابعة لملعب “السلام”، مسرح مباراة الغد، ”إنه يتعين علينا مناقشة المباراة بجدية وتركيز تام، لا شيء حسم بعد في هذه المجموعة، على الرغم من النقاط الست التي حصلنا عليها”.

كلمات الثعلب هذه، والتي تسبق اللقاء بيوم كامل تفيد بالكثير من المعاني أبرزها أنه يعرف بأن النقاط الثلاث التي في جعبة ”الأسود” لا تعني تحقيق اللقب، إلى جانب أن التهاون أمام خصم كجنوب إفريقيا يعني الخسارة بعينها والدخول في مطبات الأسود في غنى عنها. وفي المقابل، يسعى الفرنسي إلى تحقيق النقاط الثلاث والتأهل على رأس المجموعة الرابعة.

وقبل القمة الكروية بين المنتخبين، يتمنى المغاربة أن يعرف الفرنسي هرفي رونار وبخبراته الكبيرة في إفريقيا، كيف يسقط منتخب ”الأولاد” في قبضة ”الأسود” لأول مرة، حيث لم يسبق للمنتخب الوطني أن تغلب عليهم في جميع المباريات الرسمية، بينما نجح الفرنسي المخضرم في القارة السمراء بالتغلب على جنوب افريقيا في اللقاء الوحيد الذي جمعه بالمنتخب المذكور على أرضية ملعب سوكر سيتي في جوهانسبورغ حين كان مدربا لمنتخب زامبيا الفائز بالكان 2012.

هذا ويعول المنتخب المغربي على جميع لاعبيه إلى جانب خبرة رونار في البطولة القارية قصد هزم جنوب إفريقيا، والتأهل بذلك على رأس المجموعة، في مباراة ستلعب على أرضية ملعب السلام في العاصمة المصرية القاهرة لحساب الجولة الثالثة عن المجموعة الرابعة من كأس الأمم الإفريقية الثانية والثلاثين.

  Subscribe  
أعلمني عن