Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

مسؤول إسباني يصب الزيت على نار الأزمة مع المغرب

أنا الخبر ـ متابعة 

قام سكرتير الدولة للشؤون الخارجية الاسبانية، مانويل مونييز، بزيارة إلى ألمانيا، يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين، وهي الزيارة التي تأتي في سياق الأزمة الدبلوماسية بين الرباط ومدريد.

المسؤول الإسباني استغل زيارته لبرلين، للتأكيد مرة أخرى على موقف إسبانيا المعادي للوحدة الترابية للمملكة، والذي لا يعترف بمغربية الصحراء.

وقال مونييز أن موقف إسبانيا واضح ولن يتغير، مضيفا في لقاء مع صحافة بلاده، أن الموقف الإسباني في نزاع الصحراء “معروف ومستمر ولم يتغير منذ عقود”، بالإضافة إلى “أنه تمت صياغته بشكل كامل في قرارات المجلس الأمنية وفي الإجماع الدولي”.

وأردف مونييز  “إننا نؤيد منذ البداية ما طلبه مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة، وهو إجراء حوار بين الجانبين الصحراوي والمغربي حول وضع المنطقة، وأن تتوسط فيه بعثة الأمم المتحدة المينورسو”، وفق تعبيره.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات