“مسخوط” يرمي أمه العجوز من النافذة بطنجة ويتسبب في مقتلها وهذا كان مصيره

أنا الخبر ـ متابعة

أسدل الستار أخيرا على الجريمة التي هزت الرأي العام بمدينة طنجة قبل نحو شهرين والتي راحت ضحيتها سيدة عجوز جاوزت الثمانين من العمر بعدما قام ابنها العاق برميها من نافذة المنزل.

وحسب مصادر محلية، فإن المحكمة اعتبرت أن تهمة القتل ثابتة في حق المتهم خاصة بعد الاستماع إلى شهادة شقيقه والجيران الذين أكدوا جميعا أنه كان يعنفها وسبق وأن هددها مرارا بالقتل، لتقضي في حقه بالسجن النافذ لعشرين سنة.

هذا واعتبر بعض المتتبعين أن الحكم الصادر في حق المتهم مخففا، خاصة وأن الجريمة ارتكبت مع سبق الإصرار والترصد وفي حق الأصول مما يستوجب ظروف التشديد. (أخبارنا)

  Subscribe  
أعلمني عن