في مؤتمر صحفي بأكادير، أعرب وليد الركراكي، مدرب المنتخب المغربي، عن تجديده للتزامه بتحقيق الفوز في المباراة المقبلة ضد الكونغو، وذلك ضمن منافسات التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2026.

وأكد على ضرورة الحذر واحترام الخصم، مشيرًا إلى الوعود التي قطعها قبل مباراة زامبيا والتي ينوي الوفاء بها أمام جمهور المغرب.

وأشاد وليد الركراكي بالقائد رومان سايس، مدافعًا عنه ضد الانتقادات الأخيرة، مؤكدًا على خبرته ومساهمته في الفريق، ولكنه أوضح أن هذا لا يضمن له مكانًا ثابتًا في التشكيلة الأساسية.

وتحدث عن تحسن حالة إبراهيم دياز وتوقعاته الإيجابية لمستقبله مع الفريق، بالإضافة إلى الإشادة بإلياس بن الصغير وتأثيره الإيجابي على المنتخب.

وأعرب عن توقعاته بأداء قوي من اللاعبين والجماهير في المباراة القادمة، مؤكدًا على أهمية الفوز لتعزيز موقع المنتخب في التصفيات وتقديم مردود أفضل من المباراة السابقة. وأكد على استمراره بنفس النهج الخططي، مع العلم بالتحديات التكتيكية التي قد يواجهها من الفريق الكونغولي.

اترك تعليقاً