كشف وليد الركراكي، مدرب المنتخب الوطني المغربي، عن السبب الذي استندت إليه لجنة التأديب التابعة للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم (الكاف) لإيقافه لأربع مباريات، اثنتان منهما موقوفة التنفيذ.

وأوضح الركراكي خلال ندوة صحفية عقدت اليوم الإثنين، عشية مواجهة جنوب إفريقيا في ثمن نهائي كأس أمم إفريقيا، أن العقوبة كانت بسبب “إمساكه يد لاعب الفريق الخصم وطلب النظر إليه”.

وأعرب الركراكي عن شكره للجنة الاستئناف في الكاف “التي رأت أنه لا يوجد أي سبب لإيقافه”، مشيراً إلى أن اللجنة قبلت أن “أي مدرب يمكن أن يمسك يد لاعب الفريق الآخر دون أن يعاقب”.

وأعرب الركراكي عن أسفه لإمساكه يد لاعب الفريق الخصم وجذبه، لكنه شكر الكاف على “التراجع عن هذا الخطأ الواضح”.

وأكد وليد الركراكي أن “لا شيء سيشتت تركيز المنتخب المغربي، لا الإصابات ولا أي شيء آخر”، مضيفاً أن “الهدف هو الفوز بكأس إفريقيا”.

اترك تعليقاً