خوفا من المغرب.. الجزائر تفكر في اتخاذ قرار جديد في حق البوليساريو

أنا الخبر ـ متابعة 

كشفت تقارير إخبارية إسبانية أن الجزائر، الحليف الرئيسي لجبهة البوليساريو، تواجه الآن قرارات حاسمة بشأن كيفية تعويض القوة المتنامية للمغرب، خاصة بعد القرار الأمريكي الأخير الذي يعترف بسيادة المملكة على الصحراء .

وربط التقرير الذي نشره موقع ’’الصحراوي’’ الإسباني المهتم بشؤون الصحراء أنه بعد قرار ترامب الأخير بدأت تفكر الجزائر افي زيادة دعمها العسكري لجبهة البوليساريو وزيادة وجودها العسكري على الحدود مع المغرب.

لكن هذا يضيف المصدر،  قد يهدد مصالح أحد أهم حلفاء الجزائر ، الصين ، ويعرض استثماراتها في شمال غرب إفريقيا للخطر ويقوض خططها لتحقيق اتصال عابر للقارات عبر غرب البحر الأبيض المتوسط.

ويمكن للصين التي تقف على مفترق طرق فيما توسع وجودها الاقتصادي في شمال غرب إفريقيا. ان توجه بقدرتها الدبلوماسية غرب البحر الأبيض المتوسط ​​نحو مبادرة الحزام والطريق.

وقبل أن تعترف الولايات المتحدة رسميًا بسيادة المغرب على الصحراء، فتحت العديد من الدول الأفريقية والعربية بالفعل قنصليات في مدينتي العيون والداخلة. (الأيام 24)

قد يعجبك ايضا
تحميل...