أنباء عن عودة المغرب للحجر الصحي الشامل في رمضان والحكومة ترفض التعليق على الموضوع

أنا الخبر ـ متابعة

تخوفا من انتشار واسع لفيروس كورونا، وقبل أسابيع من حلول شهر رمضان، تروج أخبار تسربت من الكواليس الداخلية للحكومة مفادها أن السلطات المغربية تتدارس تشديد التدابير الاحترازية خلال الشهر الفضيل.

وبحسب ما يروج، فقد تلجأ السلطات الى فرض إغلاق الشامل ابتداء من الساعة الخامسة مساء أو السادسة، ووقف جميع الأنشطة والتنقلات داخل وخارج المدن، إلا في الحالات الاستثنائية والمسموح بها.

و تتخوف السلطات المغربية من أن تشهد البلاد موجة ثالثة من انتشار فيروس كورونا، وكذا من تكرار نفس السيناريو الذي عاشه المغرب بعد عيد الأضحى، والذي عرف انتشارا كبيرا لفيروس كورونا.

و تتكتم الحكومة على قرارها النهائي في هذا الإطار نظرا للأزمة الاقتصادية والمطالب المتكررة لأصحاب المحلات التجارية والمقاهي.

يذكر أن جهات عدة حاولت التأكد من صحة ما تم تداوله بشأن هذا التضارب الحكومي بخصوص التدابير التي سوف يعلن عنها خلال الشهر الفضيل، إلا أن الجهات المعنية رفضت التعليق على هذا الموضوع الذي يؤرق بال الكثيرين، خاصة مع اقتراب حلول شهر رمضان. (المصدر: عبر)

قد يعجبك ايضا
تحميل...