السلطات المحلية تشن حملات واسعة للالتزام بالإجراءات الاحترازية

أنا الخبر ـ متابعة 

شهدت مدينة سطات، مساء أمس الجمعة 19 مارس الجاري، حملة واسعة لفرض التدابير الاحترازية ضد فيروس كورونا، شارك فيها عناصر الأمن الوطني والقوات المساعدة بقيادة رئيس الدائرة الأولى.

وقد شملت هذه الحملة، المقاهي التي لم يحترم أصحابها شروط السلامة والوقاية، من توفير المعقمات والتباعد وارتداء الكمامات، سواء من طرف الزبناء أو العاملين بها.

واستهدفت هذه الحملة أيضا، الباعة الجائلين بالشوارع التابعة لنفوذ الملحقة الإدارية الأولى والثانية، حيث تم إلزامهم بالتباعد وتحسيسهم بخطورة تفشي الوباء.

هذا، وتتزامن هذه الحملات التي شهدتها مدن مغربية أخرى، مع اقتراب شهر رمضان المعظم، حيث تم إبلاغ  أصحاب المحلات التي تنشط في مجال بيع  الحلويات (الشباكية)، بضرورة الالتزام بالإجراءات الوقائية والنظافة وتنظيم عملية البيع وتفادي الاكتظاظ بين الزبائن.

هذا، واعتبر عدد من المواطنين أن هذه الحملات، قد تكون تمهيدا لفرض حجر شامل طيلة شهر رمضان، في انتظار ما ستقرره  الحكومة  في قادم الأيام. (المصدر: أخبارنا)

قد يعجبك ايضا
تحميل...