بؤرة وبائية للسلالة المتحورة تفرض حجرا شاملا على مدينة مغربية

أنا الخبر ـ متابعة 

قررت سلطات ولاية جهة الداخلة واد الذهب العودة إلى الحجر الصحي الشامل بعموم تراب الجهة، وذلك بعد اكتشاف بؤرة وبائية  بأحد المعاهد وأخرى عائلية بذات  المدينة.

وحسب مصادر صحية من الداخلة، فقد تقرر فرض حجر صحي شامل لمدة ثلاثة أيام بالمدينة، وذلك بعدما اكتشاف عدة حالات من السلالة البريطانية لـ”كوفيد 19، في إطار المتابعة اليومية للحالة الوبائية من طرف السلطات العمومية، وبعد توسيع دائرة التحاليل بها

ذات المصادر أوضحت أن المدرسة الوطنية للتجارة والتسيير تحولت إلى بؤرة وبائية، وهو ما أدى إلى انتشار العدوى ببعض أحياء المدينة، حيت سجلت بؤرة عائلية بها. (آشكاين)

قد يعجبك ايضا
تحميل...