أخطر تهديد تعلن عنه البوليساريو في أقاليم الصحراء

أنا الخبر ـ متابعة 

واصلت جبهة البوليساريو الانفصالية حربها الكلامية ضد المغرب منذ تحرير معبر الكركارات نونبر الماضي، حيث هددت الجبهة بالتصعيد العسكري ضد المغرب من خلال نقل استفزازاتها من وراء الجدار العازل إلى كل الأقاليم المغربية الجنوبية.

وقال محمد سيدي أوكال، المسؤول في الجناح المسلح للجبهة الانفصالية، يوم الأحد، إن الحرب في الصحراء “مستمرة”، وزعم أن “العمليات العسكرية ضد المغرب مستمرة لليوم 137 تواليا” و أن المغرب سجل خسائر “كبيرة وفادحة “.

وهدد أوكال بتحريض أنصار الجبهة في الداخل على القيام بأعمال تخريبية في مدن الأقاليم الصحراوية.

وفي سياق ذي صلة، أشار ممثل البوليساريو في الجزائر، عبد القادر طالب عمر، إلى إمكانية نقل ما وصفه بـ”الكفاح المسلح”  إلى باقي المدن في الأقاليم الجنوبية للمملكة.

ومنذ يوم 13 نونبر تخوض جبهة البوليساريو حملة دعائية تروج لمعارك حربية لا أثر لها في الميدان وتذكر مواقع جغرافية لم يسبق لأحد أن سمع بها. (الأيام 24)

قد يعجبك ايضا
تحميل...