الاتصال بمسؤول كبير كان في طريقه إلى الملك محمد السادس “عد من حيث أتيت”

أنا الخبر ـ متابعة 

كشفت جريدة “الأسبوع الصحافي” في عددها الجديد الصادر الخميس، أن رئيس اللجنة الخاصة بالنموذج التنموي لم يعد يشكل استثناء من التطورات الأخيرة، فقد كان في طريقه إلى مدينة فاس من أجل تقديم التقرير النهائي حول النموذج التنموي إلى الملك محمد السادس، قبل أن يتم الاتصال به ليعود من حيث أتى، ـ تقول الجريدة “، قبل أن تضيف على واجهة صفحتها الأولى، ” وبالتالي “إلغاء الاستقبال” الذي كان مقررا في الفترة الأخيرة التي تمت خلالها ترقية عدد من المسؤولين الكبار كالعدوى وعبد النباوي والداكي.

هذا و ترأس الملك محمد السادس اليوم الأربعاء بالقصر الملكي بفاس، حفل إطلاق تنزيل مشروع تعميم الحماية الاجتماعية وتوقيع الاتفاقيات الأولى المتعلقة به.

وسيستفيد من هذا الورش، في مرحلة أولى، الفلاحون وحرفيو ومهنيو الصناعة التقليدية والتجار، والمهنيون ومقدمو الخدمات المستقلون، الخاضعون لنظام المساهمة المهنية الموحدة ولنظام المقاول الذاتي أو لنظام المحاسبة، ليشمل في مرحلة ثانية فئات أخرى، في أفق التعميم الفعلي للحماية الاجتماعية لفائدة كل المغاربة.

وبعد عرض شريط مؤسساتي حول مختلف المبادرات التي أطلقها الملك في المجال الاجتماعي، ألقى وزير الاقتصاد والمالية وإصلاح الإدارة، محمد بنشعبون، كلمة أكد فيها أن هذا المشروع ينسجم تماما مع التوجيهات الملكية التي تضمنها خطاب العرش، وكذا خطاب افتتاح السنة التشريعية 2020، بإطلاق ورش إصلاحي كبير يتعلق بتعميم الحماية الاجتماعية لفئات واسعة من المواطنين.

قد يعجبك ايضا
تحميل...