شبان مغاربة يفطرون رمضان علانية مقابل خمسون درهما

أنا الخبر ـ متابعة 

قام شبان مغاربة بإفطار شهر رمضان في الشارع العام، بحسب ما أظهره مقطع فيديو جرى تداوله على نطاق واسع على مواقع التواصل الاجتماعي.

و بحسب مقطع الفيديو، فإن شابا يزعم أنه يقوم بتجربة اجتماعية، كان يغري مجموعة من الشبان بمبالغ مالية تتراوح بين 50 و500 درهم مقابل إفطارهم لرمضان وأكل حلوى “الشباكية”.

و المثير أن بعضا من هؤلاء الشبان الذين شملهم التحدي، وافقوا على إفطار رمضان دون أن يأبهوا لكون ما فعلوه قد يعرضهم للمساءلة القانونية، على اعتبار أن فعلهم الذي وثقته الكاميرا مخالف للشرع والقانون.

و أثار مقطع الفيديو جدلا كبيرا على منصات التواصل الاجتماعي، حيث اعتبر كثير من النشطاء الواقعة استفزازا للمغاربة وإساءة والمجتمع المغربي.

كما اعتبروا الفعل تحديا للدين الإسلامي وجرأة غير مبررة على حرمة شهر رمضان المبارك، مطالبين بتوقيف المعنيين ومعاقبتهم.

و بالمقابل، ذكر آخرون أنه من الممكن أن يكون الفيديو قد جرى تصويره قبل رمضان بغية تحقيق مشاهدات عالية في “اليوتيوب”. (عبر)

قد يعجبك ايضا
تحميل...