طارق البخاري يخرج بتصريحات جديدة ويقلب الطاولة على الممثلة نجاة خير الله

أنا الخبر ـ متابعة 

حطات الممثلة المغربة نجاة خير الله، فصفحتها على “فيسبوك”، 2 سكرينات لمحادثة بينها وبين المنثل طار البخاري، اللي كيبان من خلالها انه كيتحرش بيخا جنسيا، وهي كتحذرو باش مايتماداش فهذشي.

وقالت خير الله، من خلال تدوينة ليها، أنها كتعاني لسنين مع زميل ليها، كتسمحليه فكل مرة على زلاته، وانه لبارح مع الفجر كتب ليها كلام مسيء، وماتسوقش لانذاراتها، واستفزها حتى دخلات معاه فمشاحنات كتابية وتسجيلية مافيها ما يتسمع.

وزادت أنه كون كان قانون ناجع لردع المتحرشين، كانت تشكي بيه، “لكن كنقولو عندي ذراعي، والمرة الجاية نوصل معاك فين بغيتي واللي ليها ليها”.

وقال ان عندها 6 سكرينات خرين مافيهم ما يتشاف ولا يتسمع، حيت حتى هي نقات ليه فيهم وذنيه.

فتعليقو على هذشي، خرج طارق البخاري كيأكد أن السكرينات ماشي كلشي فيها صحيح، وان النص الكثير مفبرك وملصق بطريقة “خبيثة”.

وزاد البخاري، فتصريحو ل”كود”، أن خير الله خسرات مع كلشي اللي فالدومين، ومابقى حد كيتعامل معاها، بحكم أنها “ماكتعرفش تخدم، وعندها اضطراب نفسي، ودابا فكرات تصاوب شي حاجة بحال هذي باش تعوض النقص، تعلي على كتافها إلى بغات تدير البوز ماشي على ظهري”.

وتساءل كيفاش لوحدة كتعرض للتحرش تصبر سنوات طويلة، “واش ماكاين بلوك ماكايو والو، مالي شادها فزنقة ماكتخرجش وجابد عليها فردي؟”، كيتساءل البخاري.

واكد البخاري انه عوال يسرب كلشي لي كان بينهم، من اوديوهات وسكرينات غتبين الحقيقة، بالإضافة لمكالمة بيناتهم كانت مسجلة من 21 دقيقة.

وقال البخاري ان هذشي مدبر لاكثر من 3 ايام، بحيث كيدخلو ناس بديفوكونط يسبوه، وكذلك تعرضات صفحتو على فيسبوك لمحاولة الاختراق.

وديجا سرب البخاري مقتطفات من الكونفيرساسيون ديالو مع خير الله، فيه كلام عادي بيناتهم، وكيبان من خلالها خير الله كتهضر مع البخاري بشكل عادي فيه الكثير من الود والصداقة، ومابيناتهم حتى شي مشكل.

وحط البخاري فيديو للقاء مع خير الله، كتعترف فيه انها كتاخذ دوا نفسي

قد يعجبك ايضا
تحميل...