عاصفة رملية قوية تضرب مخيمات البوليساريو وتقتلع الخيام من أواتادها

أنا الخبر ـ متابعة 

ضربت عاصفة رملية قوية مخيمات #البوليساريو.. إلى درجة أنها اقتلعت الخيام من أواتادها، حيث خلفت هذه العاصفة خسائر مادية وسط ومخاوف من أمطار عاصفة قد تضرب #تندوف.

ويعيش سكان نتدوف المغرر بهم أوضاعا مأساوية من جميع النواحي، خاصة في غياب زعيهم الذي يواصل علاجه بالجزائر، في الوقت الذي تشير معطيات من داخل جبهة البوليساريو إلى احتمال انفجار الأوضاع هناك في أية لحظة بسبب الأوضاع المزرية والاانساية التي يعيش فيها سكان تندوف.

هذا وزار الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، رفقة سعيد شنقريحة، قائد هيئة أركان الجيش الجزائري، أمس الأربعاء، إبراهيم غالي الذي يتواجد بالمستشفى العسكري بالجزائر.

وقالت الجزائر إن إبراهيم غالي، الذي وصل لها فجر أمس إليها قادما من إسبانيا، سيستكمل فترة العلاج والنقاهة في المؤسسة الصحية التابعة للجيش الجزائري.

وظهر إبراهيم غالي، في أول صورة علنية وهو يرقد على الفراش ويتحدث بصعوبة، وتبدو حالته الصحية متدهورة رغم أنه قضى أزيد من 44 يوماً وهو يتعافي من فيروس “كورونا” الذي عادة لا يستغرق في جسم الإنسان كل هذا الوقت، الأمر الذي يؤكد ما راج سابقا عن كون الزعيم الانفصالي يعاني من مرض آخر وليس “كوفيد 19” كما تدعي إسبانيا.

قد يعجبك ايضا
تحميل...