Analkhabar
جريدة إلكترونية إخبارية متجددة على مدار الساعة - تهتم بأخبار المغرب والعالم بالصوت والصورة ( روبورتاجات - فيديوهات وصور )

علاقة جنسية تنتهي بسرقة 16 مليونا بالجديدة

أنا الخبر  – متابعة 

ابتكر شاب أسلوبا خاصا لسرقة أعيان وأثرياء بمنطقة الجديدة، عبر ربط علاقة مع بناتهن القاصرات وإقناعن باستضافته بمنزل العائلة، وخلال ممارسة الجنس معهن، يحصل على معلومات حول مكان وجود الأموال والأشياء الثمينة، وفي اليوم الموالي، ينفذ سرقته مع شريكه ثم يختفيان عن الأنظار.

ولم تنجح هذه الخطة، أخيرا، مع إبنة مالك ضيعة بمنطقة سيدي إسماعيل، بإقليم الجديدة، إذ تمكنت عناصر الدرك الملكي من اعتقال المشتبه فيهما بعد تورطهما في سرقة 16 مليونا، وأحالتهما على الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بالجديدة، الذي تابعهما في حالة اعتقال بجناية التغرير بقاصر وهتك عرضها والسرقة الموصوفة.

وتعود تفاصيل القضية وفق ما كتبته “الصباح” في عددها الجديد، عندما تقدم مالك ضيعة وأحد أعيان منطقة سيدي إسماعيل، بشكاية إلى الدرك الملكي يفيد فيها باختفاء أزيد من 16 مليونا عن غرفته في ظروف غامضة.
خلال التحقيق، أفاد مالك الضيعة، أنه عندما يغادر إلى العمل، يترك ابنته القاصر وحيدة، فشك المحققون أن تكون وراء السرقة، لذلك تم استدعاؤها إلى مقر الدرك، وخلال البحث معها ومحاصرتها بالعديد من الأسئلة، أقرت أنها ربطت، في الفترة الأخيرة، علاقة غرامية مع شاب بالمنطقة، وأنها استغلت غياب والدها، وأحضرته إلى منزل العائلة داخل الضيعة، وأثناء ممارسة الجنس، فوجئت به يستفسرها كثيرا عن المكان الذي يضع فيه والدها المال، فدلته على غرفته، بحسن نية، وبعدها غادر دون أن يقوم بأي سلوك يثير شكوكها.

وبناء على الأوصاف التي قدمتها القاصر عن خليلها، والتحريات الأولية، تبين أن المشبته فيه يكتري غرفة بالمنطقة، داهمتها عناصر الدرك وتمكنت من اعتقاله بتعليمات من النيابة العامة.

وأثناء التحقيق معه، حاول نفي علاقته بسرقة المبلغ المالي، قبل أن يعترف أنه متخصص في الإيقاع ببنات الأعيان والأثرياء، وبطرقه الخاصة، يقنعهن باستضافته بمنزل العائلة، فيستغل العلاقة الجنسية للحصول منهن على معلومات حول مكان وجود المال والحلي.

وأضاف الموقوف أنه بالطريقة نفسها، أوقع بالقاصر وخلال معاشرته لها طرح أسئلته حول مكان وجود مال والدها فدلته بكل عفوية، وفي اليوم الموالي حضر إلى الضيعة رفقة شريكه وتمكنا من التسلل إليها، وسرقة 16 مليونا واختفيا عن الأنظار، مشيرا إلى أنه مزال محتفظا بالمال المسروق بغرفته.

وأثناء البحث مع المتهم، توصلت عناصر الدرك الملكي بمعلومة تفيد أن شريكه يوجد بمقهى بالمنطقة، فانتقلت فرقة دركية إلى المكان وتمكنت من اعتقاله، قبل أن تنتقل إلى غرفة المتهم الأول، حيث خضعت للتفتيش أسفر عن حجز المبلغ المسروق مخبأة في وسادة.

قد يعجبك ايضا