وقال وفق “سبورت 1”: “لقمنا بجميع الحجوزات من وسائل النقل ومقر الإقامة عن بعد حتى قبل التنقل إلى عين المكان للتأكد من جودة الوسائل والتجهيزات التي ستوضع تحت تصرف الخضر خلال إقامتهم إلى مراكش”.

وأضاف: “ المدرب جمال بلماضي هو من قرر السفر إلى المغرب بـ24 ساعة فقط قبل موعد مباراة بوركينا فاسو، بعد أن وجد أنه من غير الضروري الإقامة لفترة طويلة هناك ما دام أن الظروف المناخية تشبه كثيرا الظروف الموجودة بالجزائر”.

وفند العبدي الشائعات التي تحدثت على عرقلة الجهات المغربية لسفريته إلى مراكش التي كانت من أجل الوقوف على تحضير إقامة الخضر في مراكش، وقال: “تلقينا ترحابا كبيرا في المغرب سواء من الجامعة المغربية لكرة القدم التي كانت في استقبالنا وقدمت لنا التسهيلات اللازمة، وبصراحة الجميع استقبلنا بحفاوة وصدر رحب وتلقينا معاملة حسنة من المغاربة”. موضحا” كل ما في الأمر أنني واجهت صعوبات للدخول إلى المغرب في السفرية الأولى، بسبب القواعد التي تفرضها السلطات المغربية على زوارها في إطار محاربة تفشي فيروس كورونا المستجد”.