Analkhabar
جريدة إلكترونية إخبارية متجددة على مدار الساعة - تهتم بأخبار المغرب والعالم بالصوت والصورة ( روبورتاجات - فيديوهات وصور )

أخنوش يتخذ قرارا صارما في حق مستشارين بتهمة “الخيانة”

أنا الخبر ـ متابعة 

قرر حزب التجمع الوطني للأحرار، اليوم السبت 18 شتنبر الجاري، سلوك مسطرة العزل في حق مستشارين جماعيين يمثلانه في جماعة تادارت بعمالة أكادير إداوتنان، بعدما صوتا لصالح مرشح التقدم والاشتراكية الذي فاز بمنصب الرئيس.

ووجهت المنسق الجهوي لـ”الأحرار” بسوس ماسة، حاميد البهجة، رسالة إلى كل من مينة أومنصور والحسن المتوكل، يبلغهما بقرار التنسيقية الجهوية سلوك كافة المساطر القانونية والقضائية المخولة قصد تجريدكم من عضوية مجلس جماعة تدرارت”.

وبررت التنسيقية قرارها، في الرسالتين، بأنه “على إثر التجاوزات الجسيمة والمنافية لمبادئ حزب التجمع الوطني للأحرار الصادرة عنهما؛ وإخلالهما بالقوانين المنظمة للانتخابات والأحزاب السياسية”.

متهمة إياهما بـ”خيانة مبادئ الحزب والأعراف والمبادئ والأخلاق السياسية أثناء جلسة التصويت على رئيس جماعة تدرارت بعمالة أكادير اداوتنان، من خلال وتصويتهما ضد مرشح حزب التجمع الوطني للأحرار ولصالح مرشح حزب منافس”، في إشارة إلى مرشح حزب التقدم والاشتراكية.

وحسب المعطيات المتوافرة  حسب متا كتبته ”آشكاين”، فقد فاز الشاب عزيز الإدريسي، اليوم السبت، برئاسة جماعة تدرارت عن حزب التقدم و الإشتراكية، عوض التجمع الوطني للأحرار، وذلك بعد المرور للدور الثاني، حيث صوت عضوا “الأحرار” المعرضان لتجريد العضوية لصالح الرئيس الجديد.

قد يعجبك ايضا