Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

مسؤول جزائري آخر يخرج بتصريحات جديدة ضد المغرب

أنا الخبر ـ متابعة 

قال سفير الجزائر بالتشيلي، محمد سفيان براح، إن المغرب أخطأ التقدير في اختيار حليفه الجديد والسماح له بالتدخل في شؤون المنطقة، في إشار مباشرة لإسرائيل.

واعتبر براح، في تصريح لقناة “النهار” الجزائرية، أن “المغرب يسعى الآن لتسويق فكرة مفادها أن تطبيع علاقاته مع إسرائيل سيمكنه من قلب موازين القوى لصالحه وأن يفرض منطق القوة وسياسة الأمر الواقع بالصحراء”.

وأوضح المسؤول الجزائري وفق “مدار 21“، أن فرض المغرب لمنطق القوة وسياسة الأمر الواقع بالصحراء “تصرف متهور وغير مسؤول، يدل على أن المغرب لم يتعلم من دروس الماضي”.

وكانت وزارة الخارجية الإسرائيلية، وفي حوار خاص مع متحدثها، أكدت، أن تصريح الوزير يائير لابيد في ندوة بالمغرب، حول تعاون الجزائر مع إيران، والذي أثار حفيظة مسؤولين جزائريين “يتضمن معلومات مضبوطة”.

وأوضح المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية، أن “الجزائر في الفترة الأخيرة، ومنذ بداية الربيع العربي، أصبحت طريقا للحركات الإرهابية بإيعاز من إيران”.

وأردف حسن كعيبة :”تعاون الجزائر وإيران “يهمنا”.. لأن الكل يعلم أن هدف إيران هو التوغل في كل الدول، ورأينا نتائج ذلك في منطقة الشرق الأوسط ولم تترك إلا الدمار والخراب والإرهاب في العراق وسوريا واليمن.. ومازالت تتدخل في شؤون دول إفريقية ومنها الجزائر”.

وكانت السلطات الجزائرية قد قررت إغلاق مجالها الجوي فورا في وجه الطائرات المدنية والعسكرية المغربية، وتلك التي تحمل رقم تسجيل مغربيا، وذلك وفق ما أعلنت عنه رئاسة الجمهورية الجزائرية اجتماعا للمجلس الأعلى للأمن، الأربعاء الفارط.

قرار الإغلاق الجوي يأتي بعد شهر تقريبا على إعلان وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة قطع العلاقات الدبلوماسية مع المغرب، وندد بما قال إنها “حملة اعتمدت على سيناريوهات خيالية تستهدف الجزائر”.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات