Analkhabar
جريدة إلكترونية إخبارية متجددة على مدار الساعة - تهتم بأخبار المغرب والعالم بالصوت والصورة ( روبورتاجات - فيديوهات وصور )

الجزائر أقحمت الصحراء في مؤتمر حول ليبيا لكن الأمريكيين صدموها

أنا الخبر ـ متابعة 

في ظل استمرار غموض موقف الإدارة الأمريكية الجديدة من قضية الوحدة الترابية للمغرب، باتت الجارة الشرقية الجزائر، لا تفوت فرصة مؤتمر دولي، لتطرح قضية الصحراء على الدبلوماسيين الأمريكيين.

وخلال أشغال مؤتمر دعم استقرار ليبيا، الذي عقد، أمس الخميس، في طرابلس، أثار وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة قضية الصحراء مع ممثلة أمريكا في اللقاء.

وقال لعمامرة أن لقاءً جمعه بمساعدة وزيرة الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأدنى، يائيل لمبرت، تم خلاله تبادل وجهات النظر حول آخر التطورات في ليبيا، ومالي، والصحراء.

ومن جانبها، لم تدل لمبرت بأي تصريحات حول لقائها المقتضب مع لعمامرة، كما أن هذا الأخير لم ينقل عنها أي موقف جديد حول الصحراء، باستثناء “الاتفاق حول تعزيز السلام” في كل دول المنطقة.

وكانت الولايات المتحدة الأمريكية قد رحبت، قبل أيام، بتعيين ستيفان دي ميستورا مبعوثا شخصيا جديدا للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء المغربية، غير أن الإدارة الأمريكية الجديدة لا زالت وفية لغموض موقفها من النزاع الإقليمي المفتعل.

وقال أنتوني بلينكن، وزير الخارجية الأمريكي، إن الولايات المتحدة “ترحب بحرارة بتعيين ستيفان دي ميستورا مبعوثًا شخصيًا جديدًا للأمين العام للأمم المتحدة للصحراء الغربية”.

وتحدث بلينكن عن مسار المبعوث الشخصي دي ميستورا، وقال إن له خبرة كبيرة في مواجهة التحديات في العراق، ولبنان، وسوريا، متعهدا بالعمل على دعم جهود دي ميستورا لتعزيز مستقبل سلمي، ومزدهر لشعب المنطقة، واستئناف العملية السياسية، التي تقودها الأمم المتحدة للدفع نحو حل دائم، وكريم في الصحراء.

وإلى جانب دعم الجهود الأممية، والإشادة بتعيين دي ميستورا، لم يكشف بلينكن، ولا كافة المسؤولين في الإدارة الأمريكية الجديدة، عن موقف الإدارة الأمريكية الجديدة من قضية الصحراء المغربية، وهو النهج، الذي بقيت إدارة الرئيس الأمريكي الجديد، جو بايدن، وفية له، بينما كان الرئيس السابق، دونالد ترامب، قد أصدر مرسوما رئاسيا يعترف بالسيادة المغربية على الأقاليم الجنوبية، وتلته زيارة وفد دبلوماسي أمريكي رفيع المستوى إلى مدينة الداخلة، وتعهد بافتتاح قنصلية أمريكية في الصحراء المغربية.