Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

دول العالم تتفق على آلية لمواجهة الجائحة الجديدة

أنا الخبر ـ وكالات

اتفقت الدول الأعضاء في منظمة الصحة العالمية الأربعاء 1 ديسمبر، على بدء العمل على اتفاقية دولية جديدة تحدد كيفية التعامل مع الوباء العالمي القادم.

وتبنت البلدان قرارا في اجتماع خاص في جنيف، بإطلاق العملية التي من المأمول أن تسفر عن اتفاق جديد بشأن الأوبئة.

استمر اجتماع جمعية الصحة العالمية ثلاثة أيام – وهي هيئة صنع القرار في منظمة الصحة العالمية التي تضم جميع الدول الأعضاء البالغ عددها 194 دولة – وشهد جلسة خاصة غير مسبوقة حول كيفية التعامل مع الجائحة التالية.

وفي النهاية خلصت البلدان إلى إنشاء هيئة تفاوض حكومية دولية “لصياغة اتفاقية لمنظمة الصحة العالمية أو اتفاق أو صك دولي آخر بشأن الوقاية من الأوبئة والتأهب والاستجابة لها والتفاوض بشأنها”.

ومن المقرر أن تجتمع هذه الهيئة الجديدة لأول مرة في موعد أقصاه الأول من مارس من العام المقبل لانتخاب رئيسين مشاركين وأربعة نواب للرئيس.

ومن المقرر أيضا تقديمها تقريرا مرحليا في الاجتماع السنوي العادي لجمعية الصحة العالمية في عام 2023، مع عرض النتيجة النهائية للنظر فيها في جمعية الصحة العالمية لعام 2024.

يُذكر أن المفوضية الأوروبية أصدرت توصيات الجمعة 26 نوفمبر، بضرورة وقف الرحلات إلى جميع الدول التي يظهر بها المتحور الجديد لفيروس كورونا.

وقالت منظمة الصحة العالمية إن المتحور الجديد الخاص بفيروس كورونا مثير للقلق، لافتة إلى أن العالم قد يحتاج لأسابيع لفهم طبيعته.

وأضافت المنظمة إنها ستطالب الدول اتخاذ مزيد من الإجراءات من أجل مواجهة المتحور الجديد الذي بدأ بالانتشار حول العالم، مشددة على أنها ستشارك جميع الدول المعلومات المتوفرة عن متحور كورونا الجديد.

وكان عدد من العلماء توصلوا إلى اكتشاف متحور جديد من فيروس كورونا قالوا إنه يحتوي على بروتين يختلف جذريًا عن الفيروس الأصلي.

وأضافت الوكالة البريطانية أن المتحور الجديد هو التحدي الأهم الذي يواجهه العالم الآن.

وحسب التقارير الإخبارية فإن أول ظهور للمتحور الجديد لكورونا «B.1.1.529 32» والذي أطلق عليه العلماء اسم«بوتسوانا» في البداية كان في جنوب أفريقيا قبل أن يتم تسميته بمتحور أوميكرون.

وأطلقت تمسية أوميكرون كام اعتادت منظمة الصحة العالمية باختيار أحرف من الأبجدية اليونانية لتطلقها على المتحورات مثل ألفا وبيتا وجاما، وأوميكرون يعني الرقم 15 باليونانية.

ولفتت إلى أن المتحور الجديد يحمل عددًا كبيرًا من الطفرات التي قد تساعد الفيروس في التهرب من الخلايا المناعية في جسم الإنسان وبالتالي أحد قلق كبير للعلماء.

قالت منظمة الصحة العالمية إن المتحور الجديد الخاص بفيروس كورونا مثير للقلق، لافتة إلى أن العالم قد يحتاج لأسابيع لفهم طبيعته.

وأضافت المنظمة إنها ستطالب الدول اتخاذ مزيد من الإجراءات من أجل مواجهة المتحور الجديد الذي بدأ بالانتشار حول العالم، مشددة على أنها ستشارك جميع الدول المعلومات المتوفرة عن متحور كورونا الجديد.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات