Analkhabar
جريدة إلكترونية إخبارية متجددة على مدار الساعة - تهتم بأخبار المغرب والعالم بالصوت والصورة ( روبورتاجات - فيديوهات وصور )

عموتة يكشف أسباب تراجع أداء المنتخب المغربي في مباراة السعودية

أنا الخبر ـ متابعة 

في ما يلي تصريحات مدربي المنتخبين المغربي ، الحسين عموتة، والسعودي لورينت بونادي ، عقب اللقاء الذي جمع بينهما مساء اليوم الثلاثاء على أرضية ملعب الثمامة بالدوحة (1-0)، برسم الجولة الثالثة الأخيرة للمجموعة الثالثة من منافسات كأس العرب العاشرة بقطر.

مدرب المنتخب المغربي (الحسين عموتة): ” كنت متخوفا كثيرا من أن تخوض العناصر الوطنية لقاءها الأخير في دور المجموعات بتراخ خاصة وأن المنتخب ضمن مسبقا تأهله إلى دور الربع ، وفعلا لوحظ بعض التراجع في الأداء خاصة في الشوط الأول، وهو الشيء الذي يعتبر عاديا بعد تخطي الدور الأول”.

وقال “ارتكبنا خلال الشوط الأول ،أخطاء كثيرة خاصة في التمرير ،وذلك راجع إلى قلة التركيز وعدم بذل المجهود الكافي لحسم اللقاء مبكرا، كما أضعنا فرصا سانحة للتسجيل، وهذا راجع لعدم دخولنا في المباراة منذ الوهلة الأولى”.

وأضاف ” في الشوط الثاني دخلنا المباراة ،بعد تسجيل الهدف الأول في الأنفاس الأخيرة من الوقت بدل الضائع للشوط الأول ،بتركيز أكبر وبإرادة قوية في تسجيل أهداف أخرى أو على الأقل الحفاظ على الامتياز وهو ما تأتى لنا”.

وأشار إلى أنه مما لاشك فيه ستكون مباراة ربع النهاية صعبة خاصة في مواجهة منتخبات من الدول العربية أو المغاربية كمصر والجزائر والتي تعتبر بالنسبة لنا ديربيات غالبا ما تكون قوية، موضحا أنه سيتم التحضير لهذه المواجهة بجدية كبيرة وسيتم التركيز على الجانب الذهني لتفادي ما وقع في بداية مباراة اليوم ضد المنتخب السعودي.

وعن المنتخب السعودي شدد عموتة على أنه ليس أقل شأنا من باقي المنتخبات المشاركة في الكأس ، فهو فريق شاب وطموح ويمتلك مؤهلات لا يستهان بها، وخلق متاعب كبيرة للعناصر الوطنية خاصة في الشوط الأول من اللقاء.

مدرب المنتخب السعودي (الفرنسي لورينت بونادي) .. المنتخب المغربي فريق قوي ويتوفر على لاعبين أقوياء ومؤهلاتهم عالية . حاولنا السيطرة منذ بداية اللقاء على مجريات اللعب ونجحنا في ذلك في بعض الفترات خاصة من الشوط الاول . واجهنا بعض المتاعب خاصة على مستوى الدفاع بسبب الهجومات المتوالية للفريق المغربي . نجحنا في خلق فرص سانحة للتسجيل لكن لم نتمكن من ترجمتها إلى أهداف. تلقينا بطاقة حمراء في الدقائق الحاسمة من اللقاء وهو ما غير جميع المعطيات على أرضية الملعب”.