Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

روسيا تطلب من “العرب” مساندتها في مواجهة عقيدة “غير مقبولة على الإطلاق”!

أنا الخبر ـ وكالات

روسيا تطلب من “العرب” مساندتها في مواجهة عقيدة “غير مقبولة على الإطلاق”، حيث قالت رئيس مجلس الاتحاد فالنتينا ماتفينكو، إن روسيا ملتزمة بقيمها الوطنية، وعلى رأسها الأسرة التقليدية والاعتناء بالأطفال وتربيتهم.

وذكرت ماتفينكو، في اجتماع عقدته، مطلع شهر دجنبر الحالي، مع علي بن صالح الصالح رئيس مجلس الشورى في البحرين، أن روسيا تعارض فرض القيم من الخارج، بما في ذلك قيم الشواذ الغريبة على البلاد.

وأضافت: “نحن نعارض فرض وتسييس قضايا حقوق الإنسان، وفرض معايير أو قيم لا تتوافق مع مصالحنا الوطنية، بما في ذلك قيم أوساط [الشواذ]، وحماية حقوق الأقليات الجنسية، والاعتراف بالانتماءات الجنسية المختلفة التي وصل عددها في أوروبا حتى الآن إلى 85”.

وشددت ماتفينكو، على أن الدستور الروسي ينص على القيم الوطنية التقليدية – “الأسرة التقليدية وأولوية الأسرة والأطفال. نحن لا نقبل هذا النوع من فرض معايير غريبة علينا ولا نرضى بفهمهم للقيم”.وأشارت ماتفينكو إلى أن الأمر في عدد من البلدان وصل إلى حد العبثية عندما يتم تحديد حصص بشكل إلزامي عند تشكيل الحكومة لمتحولي الجنس أو الشواذ.

وأكدت ماتفينكو أن هذه “العقيدة غير مقبولة على الإطلاق” بالنسبة لروسيا، وقالت لنظيرها البحريني:” وأني لآمل بأنكم تشاركونا وجهة النظر هذه”.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات