Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

مسؤول كبير في البوليساريو: “اللي كيشجع الجزائر منافق وماكيناش شي حاجة سميتها دولة صحراوية”

أنا الخبر ـ متابعة 

اعترف من كان يسمى “وزيرا للداخلية” سابقا و”وزير الجاليات الصحراوية” حاليا لدى جبهة البوليساريو، مصطفى س. البشير، في لقاء مع بعض المناصرين للجبهة بإحدى ضواحي العاصمة الفرنسية باريس، بأن من يسمي البوليساريو “دولة صحراوية” فهو ينافق نفسه بل هي “حكومة” لاجئة لدى الجزائر.

وأضاف مصطفى البشير، بأن خروج بعض الصحراويين للشوارع للإحتفال بفوز المنتخب الجزائري في بطولة كأس العرب مؤخرا، يعد أمرا مرفوضا وبأنه يعتبر إذلالا للصحراويين، مضيفا بأنه لولا الظروف لما كان سيأتي للجزائر التي وصفها بكلمة “ماكنحملهم”.

وزاد المسؤول بجبهة البوليساريو قائلا وفق “كود”، “الله لا نجحت الجزائر فالكورة، وماهي أهم من بنات الصحراويات، وحنا أقرب لنا المغرب أباتنا وجدودنا يعرفو غير المغرب، والجزائر لاحتهم فيها غير الظروف”.

ويرى مراقبون للشأن السياسي بالصحراء، بأن تصريحات مصطفى س. البشير، المسؤول لدى البوليساريو، ومغازلته للمغرب وتوجيه أوصاف قوية للجزائر وانتقاده لها، هي إشارة إلى محاولته العودة لأرض الوطن خصوصا بأنه ينتمي لقبيلة عاد أغلب أعيانها بمثل هذه الطريقة وعن طريق أوروبا إلى وطنهم المغرب.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات