Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

عقوبات كبيرة تهدد مصر بسبب “الأسود”

أنا الخبر ـ متابعة 

تابعت اللجنة المنظمة لكأس أمم إفريقيا لكرة القدم، أحداث الشغب، التي أحدثها بعض لاعبي منتخب مصر، عقب نهاية مباراة الربع، أمام المنتخب الوطني، بالممر المؤدي إلى مستودعات الملابس بملعب العاصمة ياوندي.

حيث عانيت خروج أحمد فتوح المدافع الأيسر للمنتخب المصري، عن المعتاد، وخلق أجواء مشحونة بين لاعبي المنتخبين الوطني والمصري، عقب نهاية المباراة التي جمعت بينهما.

بعد أن قام باستفزاز العناصر الوطنية قرب مستودعات الملابس، وكادت الأمور أن تتطور بشكل سريع، لولا تدخل بعض أعضاء الطاقم التقني للمنتخب المصري، فضلا عن التدخل المباشر لعناصر من الأمن الخاص بالملعب، ومحاولتهم وضع حد فاصل بين مرر المنتخبين.

وساهم تدخل كل من وائل جمعة مساعد مدرب مصر وعصام الحضري مدرب الحراس فضلا عن اللاعب مصطفى محمد، بالتدخل بعد الحادث، وتوجهوا نحو العناصر الوطنية لتهدئتهم.

فيما حاول الحارس محمد أبو جبل وبعض زملائه المصريين بتهدئة اللاعب فتوح، الذي حاول إفساد الجو الرياضي الذي انتهت به المباراة، قبل أن يقوموا بإدخاله إلى مستودع الملابس.

ويرتقب أمام الانتشار السريع، لشريط فيديو قصير، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، يوثق الأحداث التي جرت في الممر المؤدي إلى مستودع الملابس، في معاقبة اللاعب من قبل اللجنة المنظمة، خاصة وان الحادث يسيء لصورة « الكان ».

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات