Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

مواطن مغربي يوجه رسالة “مثيرة” لأخنوش ويطالبه بالرحيل

أنا الخبر ـ متابعة 

تحت عنوان “أنا إنسان مغربي“، انتشرت رسالة في مواقع التواصل الاجتماعي لسان حال مواطن مغربي يرفض الجرعة الثالثة ويطالب برحيل رئيس الحكومة عزيز أخنوش، ونصها:

“لسان حال مواطن مغربي بسيط لا يريد جرعة ثالثة يقول للسيد عزيز أخنوش رئيس الحكومة المنتخب:

“الإحترام واجب مهما كان و نحن أهله مهما ظلمنا… و يا ما ظلمنا و تحملنا في صمت حليم مؤمن بمستقبل أفضل.

ولكنك يا رئيس الحكومة المنتخب و كأنك تقول لي الآن بأنك قوي جدا و لا قبل لأحد بك و لا راد لما تقرره، و تأمرني بأخذ الجرعة الثالثة تحت طائلة حرماني من الرزق الذي قدره الله لي. هل تعي حقا ما تقول أيها الرجل الثري؟ لن تنفع الإقتطاعات من الأجور لإجبار من يخشي على صحته، لأن الصحة أغلى ما يملك الإنسان، فإن فقدها فقد كل شيء.

و هل تعلم أن صحتي لم تعد على ما يرام منذ أن أخذت الجرعتين؟ فهل تعلم أنني منذ أن أخذت الجرعتين أصبحت أعاني من دوران مفاجئ مؤلم بعد كل فترة و حين ناهيك عن تعب مستمر و دائم، دون أن أنبس ببنت شفة؟ هل تعلم أن لا قدرة لي مالية للدخول في متاهات الفحوصات الطبية المكلفة جدا بدون موجب حق أصلا؟

فكيف لك يا رئيس الحكومة المنتخب أن تقول ببساطة مستفزة أنك جئت من أجل تلقيح الناس جميعهم و فقط؟ حتى قانون الغاب لا يسمح بإجبار الناس على الإنتحار…

هل أصلحت الإدارة يا رئيس الحكومة المنتخب؟ هل وفرت الخدمات الصحية للجميع؟ هل جعلت الدواء في متناول الجميع؟ هل أنصفت المظلومين؟ هل أنهيت الرشوة في الإدارة العمومية؟ هل وفرت الماء الصالح للشرب لسكان المناطق المنسية؟ هل ضمنت معالجة من أصيب بمصائب عظمى من جراء التلقيح؟ فكيف لك أن تفرض جرعة ثالثة على من يعاني من الجرعتين في صمت تام؟

هل تريد موتي؟ هل تريد إنهاء حياتي و تشريد أسرتي بلا سبب و ترك أطفالي بلا معيل، و لماذا بالضبط يا ترى؟ أو تعتقد أنني سأخاف من عقابك المرير وقدراتك الرهيبة و أتركك تعبث بصحتي للمرة الثالثة، بعد أن ضاع مستقبلي المهني و لم تشأ أن تنصفني و أصررت على تجاهل مطلبي العادل؟

لا! أنا مواطن بسيط متواضع صالح أحترم الدولة و القانون، ولكن لن أتركك تتعامل معي كما يتعامل الفلاح مع خرفانه لأنني إنسان. لا و ألف لا! لن آخذ الجرعة الثالثة، لأن رفض تلقيحي للمرة الثالثة بشيء أضر بصحتي لمرتين متتاليتين أدنى من أبسط حقوقي. التلقيح ليس إجباريا. أنا إنسان مغربي حر. لا تفرض علي ما لا يقبله عقلي، أو بكل أدب، ارحل يا رئيس الحكومة المنتخب. ارحل بسرعة من فضلك. لن آخذ الجرعة الثالثة! أنا إنسان مغربي أعيش في بلد الشرفاء! و الحمد لله كثيرا و لا خوف إلا من الله الواحد الأحد الجبار المتكبر السلام المنتقم”.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات