Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

الرئيس الأوكراني يرفض طلبا عاجلا لأمريكا

أنا الخبر ـ متابعة

كشفت صحيفة “واشنطن بوست” الأميركية، اليوم السبت، عرض الولايات المتحدة على الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي المساعدة لإجلائه من العاصمة كييف، كي لا يقع في الأسر بأيدي القوات الروسية أو يتم تصفيته.

وقالت الصحيفة، نقلا عن مسؤولين أميركيين وأوكرانيين، إن الولايات المتحدة أبدت استعدادها لمساعدة زيلينسكي إلا أن الأخير رفض حتى الآن عروض الإجلاء، مؤكدا أنه باق على رأس عمله.

وتعهد زيلينسكي البقاء في البلاد على الرغم من المخاطر الشخصية حيث أكد للأوكرانيين في خطاب: “وفقاً للمعلومات المتوافرة لدينا، فقد وصفني العدو بأنني الهدف رقم 1، وعائلتي كهدف رقم 2 … إنهم يريدون تدمير أوكرانيا سياسياً بتدمير رئيس الدولة”..

ونقلت الصحيفة أيضاً عن مسؤولين أميركيين مطلعين طلبوا عدم ذكر اسمهم قولهم إن المعلومات الاستخبارية تشير إلى أن فرق الاغتيال الروسية قد تكون موجودة بالفعل في كييف، قبل أن تعبر القوات الأولى الحدود.

وأضافت الصحيفة أن المسؤولين الأميركيين تحدثوا إلى زيلينسكي في الأيام الأخيرة حول مجموعة متنوعة من القضايا الأمنية، بما في ذلك أكثر الأماكن أماناً للبقاء فيها لضمان استمرارية الحكومة الأوكرانية.

وفجر الخميس، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في تصريح متلفز، إطلاق عملية عسكرية في إقليم دونباس شرقي أوكرانيا، متهماً ما سماها “الدول الرائدة” في حلف شمال الأطلسي “الناتو” بدعم من وصفهم بـ”النازيين الجدد في أوكرانيا”.

وشهدت الجبهة الشرقية الممتدة من بلدة سومي شمالاً وحتى مدينة ماريوبول يوم الجمعة، صموداً ملحوظاً للجيش الأوكراني، وركز الجيش الروسي هجومه في هذه الجبهة على مدينة خاركيف.

وأظهرت صور وتسجيلات مصورة، أرتالاً مدمرة للجيش الروسي على محور مدينة خاركيف، التي لم تسقط بيد الروس حتى صباح اليوم.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات