Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

مأساة وفاجعة جديد بإقليم شفشاون والضحية جدة وحفيدة

أنا الخبر ـ متابعة 

لقيت جدة وحفيدها مصرعهما في الساعات الأولى من صباح أمس الثلاثاء 1 مارس الجاري، وذلك إثر اندلاع حريق في منزل يقطنانه بدوار اجحيون الواقع بتراب جماعة باب برد بإقليم شفشاون.

ووفقا لما أوردته مصادر محلية، فإن الجدة البالغة من العمر حوالي 60 عاما وحفيدها توفيا اختناقا بسبب الدخان الناجم عن الحريق، فيما تمكن اثنان من أبناء الضحية من النجاة.

وأضافت ذات المصادر أن الحريق خلف خسائر مادية كبيرة على مستوى تجهيزات المنزل، مشيرة إلى أن الجهود استمرت لساعات قبل أن تنجح في إخماد الحريق الذي وصفه شهود عيان بـ”المهول”.

وأوردت المصادر نفسها أن جثة الجدة وحفيدها نقلتا من طرف عناصر الوقاية المدنية إلى مستودع الأموات بالمستشفى الإقليمي محمد الخامس بشفشاون.

وأشارت ذات المصادر إلى أن عناصر الدرك الملكي التي حلت بعين المكان فور علمها بالواقعة مرفوقة بالسلطة المحلية، فتحت تحقيقا في الحريق لتحديد أسبابه التي لا تزال مجهولة إلى حدود الساعة.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات