Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

غلاء الأسعار.. “التحميرة” تقفز إلى مستوى غير مسبوق

أنا الخبر ـ متابعة 

قفزت أسعار الفلفل الأحمر، المعروف بالتحميرة إلى مستوى غير مسبوق في المغرب، حيث تضاعفت في الفترة الأخيرة، وقد تكون مرشحة إلى الزيادة أكثر في الفترة المقبلة.

” لم يسبق أن وصلت أسعار الفلفل الأحمر إلى هذا المستوى في المغرب” هذا ما يؤكده، إدريس التراب نائب رئيس الجمعية المغربية للمواد المجففة والتوابل.

ويشير أمين العلامة، الذي يعرض بمعية آخرين، توابل للبيع عبر صفحة على فيسبوك، إلى أن سعر التحميرة، ارتفع في الأشهر الأخيرة من 30 درهما إلى أكثر من 60 درهما في ظرف شهرين.

ويؤكد “العلامة” الذي يمارس تجارة التوابل انطلاقا من مدينة الفقيه بنصالح، على أن سعر التحميرة انطلاقا من مصانع تحويل الفلفل وصلت إلى ما بين 50 و53 درهما.

ويعتبر مصطفى الغزولي، من منطقة أولاد علي الواد البرادية بالفقيه بنصالح، التي تعد أكبر منتج للفلفل في المغرب، أن سعر التحميرة مرشح للارتفاع أكثر في الفترة المقبلة.

ويرى أن ذلك الارتفاع يعزى إلى انخفاض الإنتاج من الفلفل الأحمر في الموسم الماضي، مبررا ذلك بكون المزارعين لم يقبلوا كثيرا على تلك الزراعة ممثلين لهاجس الدورة الزراعية الذي يفرض نوعا من التناوب بين الزراعات.

ويعتبر التراب السعر الحالي مرتفع جدا، خاصة بالنسبة لمادة تنتج محليا، بل إنه يذهب إلى ذلك السعر قد يكون متجاوز المستوى الذي بلغه في بلدان أخرى.
ويقدر التراب استهلاك الأسر المغربية من التوابل بحوالي 34 ألف طن، غير أن الفلفل الأحمر الذي يعد الأكثر استهلاك يصل إلى حوالي 6 آلاف طن ضمن تلك الكمية.

وتستهلك الأسر المغربية حوالي 30 نوعا من التوابل، مثل الفلفل الأحمر، والفلفل الأسود، والكمون، والزنجبيل، ويستورد المغرب جميع حاجياته، باستثناء الفلفل الأحمر و”القزبر”، اللذين يصنعان محليا.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات