Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

اليابان ترد على “بوتين” بعدما صنفها بالدول “غير الصديقة”

أنا الخبر ـ متابعة 

في تطور جديد وعاجل، وردا على على قرار “بوتين” باعتبارها من الدول “غير الصديقة”، أعربت اليابان عن استعدادها للعمل مع دول مجموعة السبع من أجل حظر واردات النفط الروسي. 

ونقلت هيئة الإذاعة اليابانية (إن إتش كيه) عن وزير التجارة هاجيودا كويتشي قوله، صباح اليوم الثلاثاء: “بينما يشدد المجتمع الدولي العقوبات ضد موسكو، فمن مصلحة اليابان أن تتعاون مع دول مجموعة السبع لضمان إمدادات طاقة مستقرة وآمنة بأفضل ما يمكن”.

وأضاف هاجيودا أنحكومته ستهدف إلى ضمان عدم تكبد الشركات اليابانية خسائر إذا ردت موسكو على العقوبات الاقتصادية.

يأتي ذلك بعد أن أصدرت روسيا، أمس الاثنين، قائمة بما تصفه بالدول والأماكن “غير الصديقة” بما في ذلك اليابان.

رئيس بوتين في زيارة سابقة لليابان
رئيس بوتين في زيارة سابقة لليابان

ذكرت وكالة كيودو للأنباء الاثنين أن اليابان، التي تعتبر روسيا خامس أكبر مورد للنفط الخام لها، تجري محادثات مع الولايات المتحدة ودول أوروبية بشأن احتمال حظر واردات النفط الروسي.

يأتي التقرير بعد أن قال وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن أمس الأحد إن الولايات المتحدة وحلفاء أوروبيين يبحثون هذا الاحتمال. وردا على سؤال بشأن احتمال حظر واردات النفط الروسية، أحجم كبير أمناء مجلس الوزراء الياباني هيروكازو ماتسونو عن التعليق على اتصالات بلاده مع الولايات المتحدة. واستوردت اليابان 3.63 في المئة من احتياجاتها من النفط الخام من روسيا العام الماضي.

روسيا واليابان
روسيا واليابان

واستبعد وزير الصناعة الياباني كويشي هاجيودا أن يكون للعقوبات المفروضة على روسيا تأثير مباشر على قدرة اليابان على تأمين إمدادات ثابتة من الغاز الطبيعي المسال، لكنها قد تؤثر بشكل غير مباشر على المشروعات المتعلقة بالطاقة.

وقال أمام البرلمان “سنراقب (التطورات) عن كثب” مضيفا أن اليابان ستتصرف بشكل مناسب بالتوافق مع مجموعة السبع. وتمتلك الحكومة والشركات اليابانية حصصا في مشروعات للنفط والغاز الطبيعي المسال في روسيا.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات