Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

فضيحة غير مسبوقة لحكومة أخنوش ومطالب بسحب هذا القرار فورا

أنا الخبر ـ متابعة 

فضيحة غير مسبوقة لحكومة أخنوش، وفي التفاصيل قال الاتحاد المغربي للشغل، إن الحكومة، اقترحت على النقابات المركزية زيادة مبلغ الدعم العمومي المقدم إليها، مؤكدا في الوقت ذاته تحفظه على العرض الأولي الذي قدمته هذه الحكومة في إطار جولة الحوار الاجتماعي، معتبرا أنه “لا يرقى لانتظارات الطبقة العاملة”.

وعقب اجتماعها اليوم الجمعة، عبرت الأمانة الوطنية للاتحاد عن استغرابها واندهاشها الكبيرين لما تضمنه مشروع الاتفاق الذي قدمته حكومة أخنوش والذي حمل “مقتضى غريبا لم يسبق للاتحاد أن طالب به أو تقدم به والمتعلق برفع مبلغ الدعم المخصص للمركزيات النقابية بنسبة 30 في المائة، وكذا مراجعة الدعم في جانب التكوين النقابي”.

علاقة بالموضوع أكدت الأمانة الوطنية للاتحاد المغربي للشغل أنها تعبر عن رفضها القاطع لهذا المقترح وتدعو الحكومة إلى سحبه.

وأكدت أن  حكومة أخنوش لم تتجاوب أو تتطرق إلى المطالب الملحة التي دفعت بها بشأن كافة الفئات في الوظيفة العمومية والقطاع الخاص والمؤسسات العمومية.

وأكددت الأمانة الوطنية للاتحاد أنها تدعو الحكومة إلى التفاعل الإيجابي مع المذكرة التي قدمها الاتحاد “استحضارا للظرف الصعب الذي تعيشه الطبقة العاملة” وفق وصفها.

واعتبرت النقابة أن اشتراط بعض الإجراءات والمطالب كالزيادة في الشطر الثاني من الحد الأدنى للأجر ومعاش الشيخوخة بالقطاع الخاص بتعديلات هيكلية وقانونية كبيرة لا علاقة لها بها، ما يشكل نوعا من الابتزاز والتوجيه المسبق والمفضوح للنوايا من وراء هذه الاقتراحات.

كما أعلنت أن المفاوضات مع الحكومة لازالت مستمرة من أجل تجويد العرض الحكومي، وفي هذا الصدد فإن الأمانة الوطنية تطالب الحكومة بالتفاعل الإيجابي مع مذكرة الاتحاد وملاحظاته حول مشروع الاتفاق وتحضير السياق العام والأجواء الصعبة التي تطبع هذا الحوار الاجتماعي.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات