Analkhabar
جريدة إلكترونية مغربية - تهتم بأخبار المغرب والعالم

دوري أبطال إفريقيا.. الوداد يواجه بيترو أتليتكو الأنغولي بطموح الانتصار

أنا الخبر ـ متابعة

دوري أبطال إفريقيا.. الوداد يواجه بيترو أتليتكو الأنغولي بطموح الانتصار، حيث يواجه الوداد الرياضي نظيره بيترو أتليتكو الأنغولي، اليوم السبت، على أرضية ملعب 11 نوفمبر، بداية من الساعة الواحدة ظهرا، لحساب ذهاب نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا.

ويطمح الوداد إلى العودة بانتصار من لواندا الأنغولية، للاقتراب أكثر من بلوغ نهائي دوري أبطال إفريقيا، قبل مباراة الإياب التي ستجرى الأسبوع المقبل بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء، حيث سيعتمد الركراكي على خبرة لاعبيه في مثل هذه اللقاءات للخروج منتصرا.

ويعاني الوداد الرياضي من بعض الغيابات أهمها مؤيد اللافي، الذي سيغيب طويلا عن فريقه بسبب الإصابة، ليكون بذلك الركراكي مطالبا بإيجاد البديل الذي بإمكانه تقديم الإضافة المرجوة، خصوصا وأن اللقاء سيلعب في درجة حرارة ورطوبة مرتفعة، ما سيحتم على وليد التعامل بذكاء مع أطوار المباراة.

وسبق للفريقين أن التقيا في دور مجموعات دوري أبطال أفريقيا هذا الموسم، حيث فاز بيترو أتلتيكو بهدفين لهدف على ملعبه، قبل أن يحقق الوداد فوزا كاسحا على مضيفه بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء بخمسة أهداف لهدف.

وعلاقة بالمباراة المذكورة أعلاه، قال وليد الركراكي، مدرب الوداد الرياضي، في المؤتمر الصحفي الذي يسبق المواجهة، إن الفريق يعاني من غيابات عديدة، خاصة بخط الوسط، موضحا أنه لم يحضر معهم الجعدي المصاب، والداودي صاحب هدف دور المجموعات أمام الفريق نفسه، واللافي الذي انتهى موسمه الكروي.

وأضاف الداودي، أن الوداد جاهز رغم الغيابات، مشيرا إلى أن الهدف هو العودة للمغرب بنتيجة تبقيهم في مباراة الإياب، وتعزز فرصهم في التأهل للدور النهائي، موضحا بأن المجموعة متحدة وتعول على تقديم أفضل ما تملك، ومؤكدا أنه واثق بأنهم سيبلون البلاء الحسن مرة أخرى.

وفي الجهة المقابلة، يريد بيترو أتليتكو الأنغولي مواصلة مشواره في دوري أبطال إفريقيا، والتأهل إلى النهائي ومن ثم البحث عن التتويج باللقب، حيث سيسعى إلى الانتصار على الوداد الرياضي قبل لقاء العودة في المغرب، حيث سيعول الفريق على جماهيره التي ستحج إلى الملعب بأعداد غفيرة، لتقديم الدعم المطلوب للخروج بفوز يقربه من المشهد الختامي.

وفي هذا الصدد، قال ألكسندر سانتوس، مدرب بيترو أتلتيكو الأنغولي، إنهم سيواجهون فريقا مجربا له خبرات طويلة في دوري أبطال إفريقيا، لذلك لن تكون المهمة سهلة على الفريقين معا، موضحا أن مثل هذه المباريات تتطلب استعدادا خاصا، وجاهزية على جميع المستويات.

وأشار ألكسندر، إلى أنهم مطالبون بتسحيل نتيجة إيجابية لأنهم يلعبون داخل قواعدهم، وينتظرهم أيضا الإياب، لذلك سيواجهون الوداد من أجل الفوز، موضحا أن الكل متحمس للمباراة، والكل يريد تقديم مستوى جيدا أمام الجماهير لتحقيق الانتصار.

آخر الأخبار سياسة اقتصاد رياضة طقس وبيئة أنشظة ملكية سلطة ومجتمع خارج الحدود حوادث فن ومشاهير مختارات منوعات
الرئيسية أخبار عاجلة الشاشة مباريات