طبول الحرب تقرع بين السعودية وإيران وقائد الحرس الثوري يهدد بتدمير مملكة “آل سعود”

ذكرت وكالة تسنيم شبه الرسمية للأنباء اليوم الخميس أن قائد العمليات الخارجية للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني هدد السعودية بالرد على هجوم في جنوب شرق إيران الأسبوع الماضي أودى بحياة 27 من أفراد الحرس الثوري.

ونقلت الوكالة عن سليماني قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قوله “السعودية تبني نفوذها في المنطقة بالمال فحسب. هذا نفوذ زائف وفشل… سوف ننتقم لشهدائنا… (و) سيكون ذلك في أي مكان في العالم”.

واتهمت الجمهورية الإسلامية السعودية والإمارات بدعم متشددين يشنون هجمات على قوات الأمن في إيران. ونفت السعودية والإمارات أي صلة بالهجمات.

وأعلنت جماعة جيش العدل السنية المتشددة، التي تطالب بمزيد من الحقوق لأقلية البلوخ العرقية وتحسين مستوى معيشتها، مسؤوليتها عن الهجوم الذي وقع قرب الحدود مع باكستان.

وتقول السلطات الإيرانية إن الجماعات المتشددة تعمل انطلاقا من ملاذات آمنة في باكستان، ودعت جارتها مرارا إلى شن حملة ضد تلك التنظيمات.

وقال سليماني في أحدث تهديد يوجهه مسؤول إيراني منذ الهجوم الذي وقع يوم 13 فبراير “إنني أحذركم: لا تختبروا قدرة إيران على الاحتمال”.

وأضاف قائلا: إن دولة قامت بخبث بتقطيع أحد رعاياها إربا، ومن ثم أحرقت جثته تريد اليوم بمالها توريط جيرانها.

loading...
  Subscribe  
أعلمني عن