غضب ملكي يسبب في إقالة مسؤول كبير..

يبدو أن المشاريع المتعثرة التي تعرفها العاصمة الاقتصادية عجلت برحيل والي جهة الدار البيضاء، عبد الكبير زاهود، الذي لم يمض على مكوثه بهذا المنصب سوى أقل من سنتين؛ إذ تحدثت بعض المصادر عن قرار تعويضه بالمدير العام للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، سعيد أحميدوش، عقب المجلس الوزاري الأخير الذي ترأسه الملك محمد السادس.

وتحدثت مصادر متطابقة على كون والي جهة الدار البيضاء جرى إعفاؤه من هذا المنصب إثر غضبة ملكية على السلطات بالعاصمة الاقتصادية، أثناء الزيارة التي قام بها الملك محمد السادس مؤخرا، وأشرف خلالها على تدشين خط الترامواي وتوسيع مطار محمد الخامس.

وتشهد العاصمة الاقتصادية تعثرات في العديد من المشاريع الكبرى، ناهيك عن تأخر خروج بعضها إلى حيّز الوجود في الوقت المحدد لها، ما جعل القطب المالي للمملكة يعيش على وقع الفوضى والضوضاء والازدحام في الطرقات والشوارع التي تعرف إصلاحات كبرى. (هسبريس)

loading...
  Subscribe  
أعلمني عن