إحراق الشابة “حنان” بعد قتلها معطيات صادمة يكشفها الجاني

أنا الخبر ـ متابعة

أظهرت معطيات جديدة في جريمة حرق وقتل الشابة “حنان” حيث ادعى المتهم الرئيسي في اعترافاته أنه قتل الضحية بتحريض من أرملة شقيقيه ووالدتها ، مقابل مبلغ مالي قدر بـ 12 مليون.

وحسب ما أوردته مصادر مطلعة، فإن المتهم أثناء التحقيق معه من قبل الفرقة الولائية للشرطة القضائية بالبيضاء، ادعى انه أجهز على الضحية بتخطيط من ارملة شقيقه ووالدتها وخالتها، التي تتحدر من خريبكة مشددا على أن الضحية المتحدرة من دوار “التقيلة” كانت ستعقد قرانها على قريب لهن، وأن المشتبه فيهن الثلاث المتابعات أمام قاضي التحقيق في حالة سراح لم يتقبلن الامر فوعدنه بـ 12 مليون في حالة نفذ جريمته .

وأوضحت المصادر ذاتها أن المتهم ادعى قبول عرضهن فاستدرج الضحية من المحطة الطرقية أولاد زيان إلى منزله واجهز عليها، وظل محتفظا بجثتها، في مبرد قبل ان يدفنها في سطح منزله وأنه بعد إشعارهن بتنفيذ جريمته سلمنه 8 ملايين فقط.

وأكدت المصادر أن اعترافات المتهم الرئيسي دفعت المحققين إلى طلب تمديد الحراسة النظرية لاعتقال المتورطات وسماع إفادتهن حول هذه الاتهامات”، إذ اعتقلت المصالح الأمنية أرملة شقيق المتهم والدتها بمنزلهما بدرب السلطان في حين انتقلت فرقة أخرى لاعتقال المشتبه فيها الثالثة بمدينة خريبكة .

وأوضحت المصادر ان المشتبه فيهن الثلاث نفين بشكل قاطع علاقتهن بالجريمة، وأكدن ان المتهم يسعى للانتقام منهن عبر توريطهن في هذه الجريمة البشعة نتيجة لخلافات انطلقت شراراتها بعد وفاة شقيقه لها علاقة بتقسيم الإرث.

هذا وفي ظل هذا التضارب في التصريحات والروايات تمت إحالة الجميع على وكيل الملك لدى محكمة الاستئناف بالبيضاء الذي قرر إحالة المتهم الرئيسي في حالة اعتقال والمشتبه فيهن في حالة سراح على قاضي التحقيق من أجل البحث التفصيلي معهم وكشف المزيد من التفاصيل التي تحيط بهذه الجريمة التي هزت الغاربة .


قد يعجبك ايضا
تحميل...