رجال الأمن يصلون للمشتبه فيهما روعا أستاذتين بسلاح ناري

أنا الخبر ـ آشكاين

حددت مصالح الدرك الملكي بواد النكور، هوية القناصة المتهمين بترويع أستاذتين بسكنهما الوظيفي بمركزية مجموعة مدارس اريانن بجماعة تفروين إقليم الحسيمة.

و أوقفت عناصر الدرك المشتبه فيهما، واللذين وينحدران من مدينة الحسيمة، قصد التحقيق معهما بمركز الدرك الملكي للنكور، كما تم حجز البندقية التي كانا يستعملانها في عملية الصيد.

ووفقا لمصدر محلي، فإن الأمر يتعلق بشخصين كانا يقومان بالصيد ليلا بالقرب من سكنية المدرسة، مما أثار الهلع والخوف في نفوس قاطنيها، بعد اطلاق أعيرة نارية على الطرائد.

وقد تم الإفراج عن المشتبه فيهما في انتظار مثولهما أمام الوكيل العام بمحكمة الاستئناف بالحسيمة، قصد تعميق البحث معهم قبل أن يوجه لهم التهم وفقا للقانون الجاري به العمل.

ويشار أن دوار اريانن قد عاش قبل يومين حالة استنفار اثر توصل المصالح الأمنية بشكاية من أستاذاتان قالتا إنهما تعرضتا لهجوم بمقر اقامتهن بالسكن الوظيفي للمؤسسة التعليمية، حيث تم تمشيط المكان وعثر على خرطوش بندقية الصيد، وهو ما أكد فرضية وجود عمليات قنص غير قانونية ليلا.

قد يعجبك ايضا
تحميل...